دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 7 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 462 بتاريخ الثلاثاء 4 يونيو 2013 - 14:24


 
   
     - قسم الشريعة الإسلامية
- النقاش السياســــــــي
- أقلامنا . . . . .
- أخبار الرياضة المحلية
- أخبار ميلـــــــــــــــة
- أخبار وقضايا المدينة
- قسم المجتمع المدني
- مناسبات خاصة جدا .
- شكاوى واقتراحات .

   
 
   
   

اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك

صفحة 2 من اصل 2 الصفحة السابقة  1, 2

اذهب الى الأسفل

نقاش اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك

مُساهمة من طرف سلسبيل في الأربعاء 8 أبريل 2009 - 1:15

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :


الانترنيت هذا العالم الملىء بالمتناقضات ...... بسلبياته وايجابياته .....عالم يحصد لنا كل دقيقة قصص واقعية لابطال فيه وبالتاكيد يكون له ضحايا
عالم ان لم تكن خبيرا بخفاياه فعليك السلام ....عالم اتانا بوسيلة اتصال جديدة قربت المسافات لبعض..... واغلقت الطريق على بعض اخر .......وتاه الكثير عن سكة النجاة
فجعل صفحة صغيرة تتويجا لانجازاته المحمودة...والبعض لقاء المعارف والاحباب .... البعض تفريغا لهمومه....ا ومسرحا لاحلامه ....وافيلما كاذبا لبطولاته الفاشلة ..او حتى تمريرا لوقته
عالما ملىء بالالقاب المزورة والشخصيات المخفية ..
عالم بات ملاصقا لكلمة واحدة قد تكون ثاني اصغر كلمة بعد كلمة ام واب و اخ فاصبحت من 3 حروف غيرت معنى الروابط ككل ......فكانت الكلمة ""شات""..... اصبحت بديلا للبعض عن جلسة مع ام او جلسة مع اب واخ واخت

فدائما ما كنت اتساءل بيني بين نفسي عن مفهوم الشات او بالاحرى عن رايي الشخصي في الشات وهذه الغرف المشابهة له
ولماذا ياترى ككل شىء جديد يظهر يكون له معارضون ومؤيدون ومع مرور الوقت يصبح امرا عاديا لا لشىء لان المجتمع اعتاد على وجوده
ويبقى الرد الحاسم راي علماء الدين فيه بالتاكيد قبل ان نتطرق الى رايهم اود ان اطرح هذا الموضوع للنقاش لناخذ راي اعضاء منتدانا فيه
الشات هذه الوسيلة التى باتت قبلة الشباب ""الاغلبية"" تتجه اليه ليقضى جل وقته فيه
لنتجه الى كل مقاهي الانترنيت ماذا تجد
؟؟
اغلبية الحاضرين مع الشات حتى لو كان لا يفقه في هذا العالم شيئا فما يجيده الى علبة الام س ن او السكايب وبالتالى زيارة بح اصحاب هذه المحلات
فكم من عجوز اشتعل راسه شيبا يتزاحم بين احفاده بحثا عن فتاة في مقبل العمر وتحت العشرين ليجعلها لعبة يقضى بها سنين خرفه
الشات ماهي سلبياته وايجابياته ؟؟
ما رايكم فيه صراحة؟؟
لماذا تفتح هذه العلب بعيدا عن الاهل والاقارب ؟؟
ايعقل ان تستعمل هذه التقنية للحديث وفقط او تجر الى مايحمد عقباه
ماراي كل واحد في البنت التى تتخاطب معه ياترى؟؟
وما راي البنت في الولد الذى يتخاطب معها ؟
ماهو نصيبه من وقتكم؟؟
وهل سيسمح كل واحد فينا لاخواته البنات استعمال هذه التقنية؟؟ ولماذا؟
انتظر تدخلاتكم واراءكم
احترامي وتقديري
اختكم سلسبيل


عدل سابقا من قبل سلسبيل في الخميس 9 أبريل 2009 - 19:59 عدل 1 مرات (السبب : كلمة سهوت عنها)
سلسبيل
سلسبيل
عضو متميز
عضو متميز

تاريخ التسجيل : 19/12/2008
عدد الرسائل : 1189
الجنس : انثى
الدولة الجزائر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل


نقاش رد: اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك

مُساهمة من طرف سلسبيل في الجمعة 10 أبريل 2009 - 20:03

زهر الياسمين كتب:بسم الله الرحمن الرحيم

اشكركي أختي سلسبيل على هذا الموضوع , رغم أن العنوان لا يدل عليه.
الشات أو الانترنيت أو الهاتف أو أي شيء يسهل لك الاتصال والتواصل مع الغير , برأيي أنها سلاح ذو حدين ويبقى على مستعملها اختيار الطريقة التي يريدها هو ,وهذا يعود إلى طبيعته كشخص وإلى شخصيته وتربيته و .....
فمن أراد الخير سيجده ومن أراد الشر كذلك , أنا لا أضع اللوم لا على المجتمع ولا الوالدين ولا الأهل ولا الأفكار الغربية , فكل واحد مسؤول عما يقوم به , مادام أنه يعقل ذلك, فيكفي الواحد منا أن يكون رقيبا على نفسه , ولا يجعل نفسه مراقبا من طرف الآخرين.

اهلا اهلا باختى زهر الياسمين وانا بدوري اشكرك شكرا جزيلا على حضورك في هذا النقاش .....اما فيما يخص الاسم فلم اشا ان اتطرق الى الموضوع مباشرة واردت ان اعطيه عنوانا مغايرا لما اعتدنا عليه واردت به توجيه النظرات الى زاوية اخرى...الا وهي دور ومكانة الوالدين في كل ما يحصل .....
المهم اختى ذكرت نقطة جد حساسة وهي مربط الفرس الا وهي رقابة النفس هذه لاالاخيرة لا تاتي لوحدها بل تكتسب عن طريق التربية واكيد الدور الاكبر للوالدين ...ف
على الوالدين ان ينشيئوا جيلا قادرا على مراقبة نفسه بنفسه وان يخشى بالدرجة الاولى رب العباد ....وهذه المسؤولية ليست هينة بالتاكيد لانها تدخل في جهاد النفس ...اي بنظرى ربما اللوم وبنسبة كبيرة على طريقة التربية التى يربى بها الاطفال......
سعدت بمرورك اختى العزيزة
تحياتي

تحياتي
سلسبيل
سلسبيل
عضو متميز
عضو متميز

تاريخ التسجيل : 19/12/2008
عدد الرسائل : 1189
الجنس : انثى
الدولة الجزائر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نقاش رد: اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك

مُساهمة من طرف سلسبيل في الجمعة 10 أبريل 2009 - 20:13

كتامة كتب:
أعتقد انه لا وجود لحرمان عاطفي او كبت في المشاعر كما تفضلتم هذه كلمات يرددها الاخصائيون النفسانيون الذين بدورهم تعلموها من كتب علماء نفس غربيين غالبيتهم ملحدين بالتالي هم يأخذون استنتاجاتهم من تجارب دنيوية في مجتمعهم .. الحرمان في الأصل إنما هو حرمان روحي للنفس الذي بدوره يولد أمراض نفسية أخرى وهنا تكمن مدى أهمية طلب العلم الشرعي و تعليمه للنشأ..

نسأل الله السلامة و الهداية
السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته
و بعد ..
لماذا لا يتقبل الغالبية العظمى من الناس فكرة و جود علم مهم جدا و هو علم النفس
لربما لإرتباط هذا العلم بشخصيلت ملحدة و منحلة فكريا و اخلاقيا ..بشخصيات يهودية و مسيحية متدينة و الامثلة عديدة ..لا علينا في هذه النقطة ..
لكن ليس هذا من يجعلنا نعزف عن هذا العلم و لا ناخذ منه شيء أو نلغي من ثقافتنا الاسلامية علم النفس
و علينا ان نعود لتاريخ هذا العلم
ففي الوقت الذي كان الغربيون يطردون الالناس غير الاسوياء في مراكب متجولة و يعزلونهم في جزر بعيدة بعد ان يمارسوا عليهم ابشع انواع التعذيب الجسدي ..كان العرب المسلمون و خاصة في الشرق الاوسط مثل بغداد ودمشق قد اسسوا مستشفيات خاصة بهذه الفئة ترتكز في علاجها على الجانب الجسدي و النفسي للمريض ..فالغربيون هم من استعانو ا بالعرب في هذا المجال
لقد قام العرب بترجمة الفلسفة الاغريقية واليونانية و قاموا بإعطائها الصبغة الاسلامية التي ترفض الايمان السحري و دعموها ببحوث علمة
فالعالم المسلم الرازي هو اول من أدخ عبارة العلاج النفسي و بين العلاقة التلاحمية بين الجسم والروح و يعتبر حقيقة المنشيء الاول لعلم النفس الحديث ..
ابن سينا و من لا يعرف هذا العالم الاسلامي الذي برع في مجال الطب و في مجال علم النفس أيضا ..الذي نصح باستعمال العلاج النفسي كتكملة للعلاج الكيميائي من اجل تقوية قدرة المقاومة عند المريض
ابن سينا هو من اعطى المبدا الأساسي لثلاثية النفس وذلك من خلال القرآن الكريم ..فهو بذلك سبق قبل قرون عديدة فرويد في تقسيمه ةو الذي يعتمد عليه علم النفس الحديث..
فقد سماها ابن سينا بـ
*النفس الشريرة ......مايطلق عليها بالـهو..
*النفس اللعينة ................وهي الانا الأعلى
النفس المطمئنة ..........و هي الأنا .
الحقيقة ان الموضوع في هذه النقطة بالذات عن دور العرب في اثراء علم النفس عند الغرب يطول لذلك اكتفي بهذه النبذة فقط ..
اعود الىن للموضوع الاصلي ..
يا أخي و إخوتي ..لا يجب على المرا ان ينظر في حدوده الضيقة او من خلال مايملكه من إيمان و ما يعيشه ..
لا يمكننا ان ننكر ان المجتمع يعيش في انحلال خلقي فظيع سببه هذا الانفتلح على الثقافة الغربية .. و من خلال و سائل كثيرةكانت بدايتها الهوائيات المقعرة و الآن اصبح النت اكبر مساهم فيه..كما ساهم الفراغ الروحي في ذلك من خلال البعد عن الله وعن المنهج الصحيح للدين ..
يعيش شبابنا فعلا كبتا عاطفيا لم يجد من وسيلة لفراغهالا البحث في المواقع الاباحية و داخل علب الدردشة المغلقة ..التي توفر لهم بعض اللذة العابرة .. التي تزيد في إدمانهم أكثر على هذه الوسيلة ..
ان شاء الله لي عودة للموضوع للحديث أكثر

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته

وكانني لامست انفعالا قليلا في مداخلتك اختي....لا عليك ....
كما ذكرت سابقا علم النفس علم قائم بذاته وله اصوله وله مكانته في الحياة ككل..حتى لو لم يعطى حقه في العالم العربي ومال يشوبه من شكوك حول نجاعته هنا على الاقل في الجزائر....لكن هذا لا يعطينا الحق بالتاكيد لنعمم الحكم عليه...
فعلاج النفوس.. اصعب من علاج الاجساد بالتاكيد.....وكما قلت سابقا يبقى الدكتور طارق الحبيب مثال الطبيب الملتزم الذي جمع النفس فادبها ورقاها بالدين.....فالفراغ النفسي سواء العاطفي او الديني كلاهما يجران الى امراض مستعصية لا دواء لها الا بالعودة الى اسرار النفس الدفينة ....فهو علم واسع ومتشعب ...
اما عن مداخلتك القيمة والقيمة جدا فلا تعقيب عليها وابحرت بها الى زمن العراقة والحضارة اين قاد المسلمون سفينة الامم بالدين الحق والمعاملة......كيف لا والاسلام دين وقائي وعلاجي قبل كل شىء..
مداخلة استفدت منها كثيرا فلا تحرمينا منها وننتظر عودتك اختى العزيزة لكن دون انفعال..وتوتر ....ههه ...والا..........
تحياتي وسلامي الى من هو في بالى وبالك....
..
سلسبيل
سلسبيل
عضو متميز
عضو متميز

تاريخ التسجيل : 19/12/2008
عدد الرسائل : 1189
الجنس : انثى
الدولة الجزائر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نقاش رد: اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك

مُساهمة من طرف SamiFX في السبت 11 أبريل 2009 - 20:10

كتامة كتب:
أعتقد انه لا وجود لحرمان عاطفي او كبت في المشاعر كما تفضلتم هذه كلمات يرددها الاخصائيون النفسانيون الذين بدورهم تعلموها من كتب علماء نفس غربيين غالبيتهم ملحدين بالتالي هم يأخذون استنتاجاتهم من تجارب دنيوية في مجتمعهم .. الحرمان في الأصل إنما هو حرمان روحي للنفس الذي بدوره يولد أمراض نفسية أخرى وهنا تكمن مدى أهمية طلب العلم الشرعي و تعليمه للنشأ..

نسأل الله السلامة و الهداية

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته
و بعد ..


لماذا لا يتقبل الغالبية العظمى من الناس فكرة و جود علم مهم جدا و هو علم النفس
لربما لإرتباط هذا العلم بشخصيلت ملحدة و منحلة فكريا و اخلاقيا ..بشخصيات يهودية و مسيحية متدينة و الامثلة عديدة ..لا علينا في هذه النقطة ..
لكن ليس هذا من يجعلنا نعزف عن هذا العلم و لا ناخذ منه شيء أو نلغي من ثقافتنا الاسلامية علم النفس
و علينا ان نعود لتاريخ هذا العلم
ففي الوقت الذي كان الغربيون يطردون الالناس غير الاسوياء في مراكب متجولة و يعزلونهم في جزر بعيدة بعد ان يمارسوا عليهم ابشع انواع التعذيب الجسدي ..كان العرب المسلمون و خاصة في الشرق الاوسط مثل بغداد ودمشق قد اسسوا مستشفيات خاصة بهذه الفئة ترتكز في علاجها على الجانب الجسدي و النفسي للمريض ..فالغربيون هم من استعانو ا بالعرب في هذا المجال
لقد قام العرب بترجمة الفلسفة الاغريقية واليونانية و قاموا بإعطائها الصبغة الاسلامية التي ترفض الايمان السحري و دعموها ببحوث علمة
فالعالم المسلم الرازي هو اول من أدخ عبارة العلاج النفسي و بين العلاقة التلاحمية بين الجسم والروح و يعتبر حقيقة المنشيء الاول لعلم النفس الحديث ..
ابن سينا و من لا يعرف هذا العالم الاسلامي الذي برع في مجال الطب و في مجال علم النفس أيضا ..الذي نصح باستعمال العلاج النفسي كتكملة للعلاج الكيميائي من اجل تقوية قدرة المقاومة عند المريض
ابن سينا هو من اعطى المبدا الأساسي لثلاثية النفس وذلك من خلال القرآن الكريم ..فهو بذلك سبق قبل قرون عديدة فرويد في تقسيمه ةو الذي يعتمد عليه علم النفس الحديث..
فقد سماها ابن سينا بـ
*النفس الشريرة ......مايطلق عليها بالـهو..
*النفس اللعينة ................وهي الانا الأعلى
النفس المطمئنة ..........و هي الأنا .


الحقيقة ان الموضوع في هذه النقطة بالذات عن دور العرب في اثراء علم النفس عند الغرب يطول لذلك اكتفي بهذه النبذة فقط ..


اعود الىن للموضوع الاصلي ..
يا أخي و إخوتي ..لا يجب على المرا ان ينظر في حدوده الضيقة او من خلال مايملكه من إيمان و ما يعيشه ..
لا يمكننا ان ننكر ان المجتمع يعيش في انحلال خلقي فظيع سببه هذا الانفتلح على الثقافة الغربية .. و من خلال و سائل كثيرةكانت بدايتها الهوائيات المقعرة و الآن اصبح النت اكبر مساهم فيه..كما ساهم الفراغ الروحي في ذلك من خلال البعد عن الله وعن المنهج الصحيح للدين ..
يعيش شبابنا فعلا كبتا عاطفيا لم يجد من وسيلة لفراغهالا البحث في المواقع الاباحية و داخل علب الدردشة المغلقة ..التي توفر لهم بعض اللذة العابرة .. التي تزيد في إدمانهم أكثر على هذه الوسيلة ..


ان شاء الله لي عودة للموضوع للحديث أكثر





عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أسأت الفهم أختاه... لا بأس

لا يوجد احد منا ينكر وجود علم للنفس بحد ذاته، وارتباط هذا العلم بنضريات منحرفة عن قيمنا و ديننا لا يعني ان نعزف عن هذا العلم كله.. و انا لو لم آخذ قليلا من هذا العلم لما تكلمت في تلك المصطلحات هكذا.. ثم انبهك اني لم اتحدث بعاطفة في الموضوع انما لدي قناعات بان المسألة مسألة روحية بالدرجة الاولى سيدتي .. انبهك ايضا اني تحدثت في تلك المصطلحات في ذاك الموضوع و ليس في العلم نفسه.. وانا متأكد اني لم أنظر في حدودي الضيقة و غايتي هي طلب العلم..

ثم لماذا هذا الضيق في الصدر أختي، أيغيضك ذاك العلم لأني أعتقد فيه شيئا حسب ضنك و لا أغيضك أنا لأني أجهل فيه شيئا ؟!!... ما الأمر!!
المهم.. لا عليك Wink

تقولين كان العرب!! ،.. شتان بين العرب في ذاك الوقت و عرب اليوم.. العرب في ذاك الوقت كانو يقيمون العلم على أساس العلم الشرعي لذلك نبغوا في شتى العلوم التي قام الغرب بنقلها و التعلم منها ثم تطويرها و ادماجها في مجتمعهم على حسب معتقداتهم ثم يأتي العرب اليوم لنقل هذه العلوم من الغرب ومحاولة تطويرها و ادماجها في المجتمع على حسب المعتقدات نفسها لدى الغربيين دون تغيير.. بدون تمحيص و بدون اعطاء الاولوية للعلم الشرعي او جعله كقاعدة أساسية لتطوير تلك العلوم .. واذكر بالخصوص هنا دول مثل بلدنا الجزائر، المغرب، تونس ، مصر ، سوريا و الاردن مع وجود بعض التحسيس في البلدان العربية الأخرى

نعود مرة أخرى فيما قلتيه في جملتك الأخيرة.. الانحلال الخلقي الفظيع سببه ليس الانفتاح على الثقافة الغربية، لأن الانفتاح مطلوب في ديننا إنما السبب هو الفراغ الروحي كما تفضلتي في الاخير، فراغ روحي و الذي يملأ بالعلم، لأنه لو علم الشخص مدى الضرر الذي يلحقه بنفسه عند معصية الله بالبحث في المواقع الاباحية و داخل علب الدردشة المغلقة ولماذا حرم الله تعالى ذلك لَما ذهب اليها، ولو علم ان طاعة الله بالألم ، اكرر ..الألم ..الذي يتولد من حجز تلك اللذة العابرة هي فائدة عظيمة له في دينه و في دنياه لَما ذهب اليها أيضا //وذاك الالم هو لذة الطاعة..
بينما يقوم جل اخصائيونا بطرد هذا الألم ويعتبرونه مرض ويكون الحل بارتكاب معصية اخرى احيانا و تحريف العقيدة احيانا اخرى.. وماهذا الا مثال بسيط من المجازر التي يقومون بها في حق النفس المسكينة

بعد المعصية يأتي مرض وبعد معصية اخرى يأتي مرض اعقد و ضلالة وجهل بينما بعد الطاعة شفاء و بعد طاعة أخرى بصيرة وهداية و علم بفضل الله رب العالمين،.. وما شفاء المرض إلاّ الطاعة

كلمتي الأخيرة أقول أن غالب الأمراض النفسية تأتي من أفكار تتأثر بها أعصاب الإنسان وتتغير بها نظرته إلى الحياة ويضطرب سلوكه بالتالي بوجه عام وعلاج أي مرض يكون بعلاج أسبابه وذلك بتصحيح الأفكار والعقائد، والدين بعقائده وعباداته وأخلاقِه علاج لكل الأمراض العقليّة والنفسيّة بل والأمراض الجسدية..

سيمتلأ قلبي سعادة اذا كنت مخطأ في شئ ما، وقمتم بتصحيحه لي.. و لنكن طلاب علم من المهد الى اللحد و نطلبه حتى و لو في الصين... وبلا حدود :)

دمتم في رعاية الله و حفظه
السلام عليكم
SamiFX
SamiFX
عضو نشيط
عضو نشيط

تاريخ التسجيل : 27/01/2007
عدد الرسائل : 206
الجنس : ذكر
اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك - صفحة 2 DZQ80176


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نقاش رد: اصغر كلمة بعد اب و ام ؟؟ ننتظر رايك

مُساهمة من طرف سلسبيل في السبت 11 أبريل 2009 - 21:35

SamiFX كتب:
كتامة كتب:
أعتقد انه لا وجود لحرمان عاطفي او كبت في المشاعر كما تفضلتم هذه كلمات يرددها الاخصائيون النفسانيون الذين بدورهم تعلموها من كتب علماء نفس غربيين غالبيتهم ملحدين بالتالي هم يأخذون استنتاجاتهم من تجارب دنيوية في مجتمعهم .. الحرمان في الأصل إنما هو حرمان روحي للنفس الذي بدوره يولد أمراض نفسية أخرى وهنا تكمن مدى أهمية طلب العلم الشرعي و تعليمه للنشأ..

نسأل الله السلامة و الهداية

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته
و بعد ..

لماذا لا يتقبل الغالبية العظمى من الناس فكرة و جود علم مهم جدا و هو علم النفس
لربما لإرتباط هذا العلم بشخصيلت ملحدة و منحلة فكريا و اخلاقيا ..بشخصيات يهودية و مسيحية متدينة و الامثلة عديدة ..لا علينا في هذه النقطة ..
لكن ليس هذا من يجعلنا نعزف عن هذا العلم و لا ناخذ منه شيء أو نلغي من ثقافتنا الاسلامية علم النفس
و علينا ان نعود لتاريخ هذا العلم
ففي الوقت الذي كان الغربيون يطردون الالناس غير الاسوياء في مراكب متجولة و يعزلونهم في جزر بعيدة بعد ان يمارسوا عليهم ابشع انواع التعذيب الجسدي ..كان العرب المسلمون و خاصة في الشرق الاوسط مثل بغداد ودمشق قد اسسوا مستشفيات خاصة بهذه الفئة ترتكز في علاجها على الجانب الجسدي و النفسي للمريض ..فالغربيون هم من استعانو ا بالعرب في هذا المجال
لقد قام العرب بترجمة الفلسفة الاغريقية واليونانية و قاموا بإعطائها الصبغة الاسلامية التي ترفض الايمان السحري و دعموها ببحوث علمة
فالعالم المسلم الرازي هو اول من أدخ عبارة العلاج النفسي و بين العلاقة التلاحمية بين الجسم والروح و يعتبر حقيقة المنشيء الاول لعلم النفس الحديث ..
ابن سينا و من لا يعرف هذا العالم الاسلامي الذي برع في مجال الطب و في مجال علم النفس أيضا ..الذي نصح باستعمال العلاج النفسي كتكملة للعلاج الكيميائي من اجل تقوية قدرة المقاومة عند المريض
ابن سينا هو من اعطى المبدا الأساسي لثلاثية النفس وذلك من خلال القرآن الكريم ..فهو بذلك سبق قبل قرون عديدة فرويد في تقسيمه ةو الذي يعتمد عليه علم النفس الحديث..
فقد سماها ابن سينا بـ
*النفس الشريرة ......مايطلق عليها بالـهو..
*النفس اللعينة ................وهي الانا الأعلى
النفس المطمئنة ..........و هي الأنا .

الحقيقة ان الموضوع في هذه النقطة بالذات عن دور العرب في اثراء علم النفس عند الغرب يطول لذلك اكتفي بهذه النبذة فقط ..

اعود الىن للموضوع الاصلي ..
يا أخي و إخوتي ..لا يجب على المرا ان ينظر في حدوده الضيقة او من خلال مايملكه من إيمان و ما يعيشه ..
لا يمكننا ان ننكر ان المجتمع يعيش في انحلال خلقي فظيع سببه هذا الانفتلح على الثقافة الغربية .. و من خلال و سائل كثيرةكانت بدايتها الهوائيات المقعرة و الآن اصبح النت اكبر مساهم فيه..كما ساهم الفراغ الروحي في ذلك من خلال البعد عن الله وعن المنهج الصحيح للدين ..
يعيش شبابنا فعلا كبتا عاطفيا لم يجد من وسيلة لفراغهالا البحث في المواقع الاباحية و داخل علب الدردشة المغلقة ..التي توفر لهم بعض اللذة العابرة .. التي تزيد في إدمانهم أكثر على هذه الوسيلة ..

ان شاء الله لي عودة للموضوع للحديث أكثر



عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أسأت الفهم أختاه... لا بأس

لا يوجد احد منا ينكر وجود علم للنفس بحد ذاته، وارتباط هذا العلم بنضريات منحرفة عن قيمنا و ديننا لا يعني ان نعزف عن هذا العلم كله.. و انا لو لم آخذ قليلا من هذا العلم لما تكلمت في تلك المصطلحات هكذا.. ثم انبهك اني لم اتحدث بعاطفة في الموضوع انما لدي قناعات بان المسألة مسألة روحية بالدرجة الاولى سيدتي .. انبهك ايضا اني تحدثت في تلك المصطلحات في ذاك الموضوع و ليس في العلم نفسه.. وانا متأكد اني لم أنظر في حدودي الضيقة و غايتي هي طلب العلم..

ثم لماذا هذا الضيق في الصدر أختي، أيغيضك ذاك العلم لأني أعتقد فيه شيئا حسب ضنك و لا أغيضك أنا لأني أجهل فيه شيئا ؟!!... ما الأمر!!
المهم.. لا عليك Wink

تقولين كان العرب!! ،.. شتان بين العرب في ذاك الوقت و عرب اليوم.. العرب في ذاك الوقت كانو يقيمون العلم على أساس العلم الشرعي لذلك نبغوا في شتى العلوم التي قام الغرب بنقلها و التعلم منها ثم تطويرها و ادماجها في مجتمعهم على حسب معتقداتهم ثم يأتي العرب اليوم لنقل هذه العلوم من الغرب ومحاولة تطويرها و ادماجها في المجتمع على حسب المعتقدات نفسها لدى الغربيين دون تغيير.. بدون تمحيص و بدون اعطاء الاولوية للعلم الشرعي او جعله كقاعدة أساسية لتطوير تلك العلوم .. واذكر بالخصوص هنا دول مثل بلدنا الجزائر، المغرب، تونس ، مصر ، سوريا و الاردن مع وجود بعض التحسيس في البلدان العربية الأخرى

نعود مرة أخرى فيما قلتيه في جملتك الأخيرة.. الانحلال الخلقي الفظيع سببه ليس الانفتاح على الثقافة الغربية، لأن الانفتاح مطلوب في ديننا إنما السبب هو الفراغ الروحي كما تفضلتي في الاخير، فراغ روحي و الذي يملأ بالعلم، لأنه لو علم الشخص مدى الضرر الذي يلحقه بنفسه عند معصية الله بالبحث في المواقع الاباحية و داخل علب الدردشة المغلقة ولماذا حرم الله تعالى ذلك لَما ذهب اليها، ولو علم ان طاعة الله بالألم ، اكرر ..الألم ..الذي يتولد من حجز تلك اللذة العابرة هي فائدة عظيمة له في دينه و في دنياه لَما ذهب اليها أيضا //وذاك الالم هو لذة الطاعة..
بينما يقوم جل اخصائيونا بطرد هذا الألم ويعتبرونه مرض ويكون الحل بارتكاب معصية اخرى احيانا و تحريف العقيدة احيانا اخرى.. وماهذا الا مثال بسيط من المجازر التي يقومون بها في حق النفس المسكينة

بعد المعصية يأتي مرض وبعد معصية اخرى يأتي مرض اعقد و ضلالة وجهل بينما بعد الطاعة شفاء و بعد طاعة أخرى بصيرة وهداية و علم بفضل الله رب العالمين،.. وما شفاء المرض إلاّ الطاعة

كلمتي الأخيرة أقول أن غالب الأمراض النفسية تأتي من أفكار تتأثر بها أعصاب الإنسان وتتغير بها نظرته إلى الحياة ويضطرب سلوكه بالتالي بوجه عام وعلاج أي مرض يكون بعلاج أسبابه وذلك بتصحيح الأفكار والعقائد، والدين بعقائده وعباداته وأخلاقِه علاج لكل الأمراض العقليّة والنفسيّة بل والأمراض الجسدية..

سيمتلأ قلبي سعادة اذا كنت مخطأ في شئ ما، وقمتم بتصحيحه لي.. و لنكن طلاب علم من المهد الى اللحد و نطلبه حتى و لو في الصين... وبلا حدود :)

دمتم في رعاية الله و حفظه
السلام عليكم


السلااااااام عليكم
دخلت فقط فقط... لاقول والله والله مستوى رد ولا اروع من هذا كله....سعيدة جدا كونى اقرا واتعلم من اساتذة في الحوار الهادف..والنقاش البناء...بكل صراحة اروع واجمل ردود تلقيتها من كل عضو مر عبر هذه الصفحة .......لكم منى الاحترام والتقدير.....فعلا زاد املى بالمنتدى وباعضائه امثال اصحاب هذه الردود....لم تتركوا لي كلاما لارده سوى وقوفي مندهشة امام هكذا مستوى.......الف الف شكر لكم جميعا ..ولكل من ترك بصمة لالا تمحى في هذا الموضوع.....فعلا قمة.....قمة....لا تغيبوا كثيرا عن المنتدى ..ولا تحرمونا هذا الفكر القيم......
سلسبيل
سلسبيل
عضو متميز
عضو متميز

تاريخ التسجيل : 19/12/2008
عدد الرسائل : 1189
الجنس : انثى
الدولة الجزائر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 2 من اصل 2 الصفحة السابقة  1, 2

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى